الطفل الذي يصغر أشقاءه أكثر عرضة للإنفلونزا

wait... مشاهدة
أخر تحديث : السبت 30 سبتمبر 2017 - 11:56 مساءً
الطفل الذي يصغر أشقاءه أكثر عرضة للإنفلونزا

الطفل الذي يصغر أشقاءه أكثر عرضة للإنفلونزا

أظهرت دراسة جديدة أن الرضيع يكون أكثر عرضة للإصابة بمرض الانفلونزا إذا كان لديه اشقاء أو شقيقات أكبر سناً منه.

وقال العلماء الذين أجروا الدراسة في كلية لندن الجامعية ومستشفى غريت اورموند ستريت إن احتمالات إصابة الرضع والأطفال الذين لديهم شقيق واحد أو شقيقة واحدة اكبر منهم بالإنفلونزا تزيد مرتين على احتمالاتها بين الأطفال الوحيدين في العائلة وثلاث مرات على احتمالاتها بين الأطفال الذين لديهم أكثر من شقيق أو شقيقة أكبر منهم.

ودعا العلماء إلى تلقيح الأشقاء والشقيقات الأكبر ضد المرض لأن الأطفال مصدر كبير لنشر عدوى الجهاز التنفسي ويمكن أن ينقلوها بسهولة الى اشقائهم أو شقيقاتهم الأصغر سناً والأضعف مقاومة.

ولكن اللقاحات لا تكون متاحة للأطفال دون سن الستة أشهر ولهذا من الضروري تشجيع العائلة على تلقيح الأطفال الأكبر من هذا العمر لتفادي نشر الفيروس منهم الى الأصغر.

ودرس الباحثون الملفات الصحية وسجلات الولادة للأطفال المولودين في اسكتلندا بين 2007 و2015 كلهم تقريباً أو زهاء 400 الف طفل. وكان أكثر من 1000 طفل من هؤلاء أُصيبوا بالإنفلونزا وأُدخلوا المستشفى بسببها.

وبالمقارنة مع الأطفال البكر كانت احتمالات الإصابة بالمرض تزيد مرتين بين الأطفال الذين لديهم شقيق واحد أو شقيقة واحدة أكبر منهم وازدادت احتمالات الاصابة إلى ثلاث مرات بين الأطفال الذين لديهم أكثر من شقيق أو شقيقة أكبر منهم.

كما كانت احتمالات الاصابة أعلى بين الأطفال في سن 6 أشهر الى 23 شهراً الذين لديهن اشقاء وشقيقات أكبر سناً ولكن علاقة الاصابة بالترتيب العمري كانت أضعف بكثير بين أطفال هذه الفئة

أظهرت دراسة جديدة أن الرضيع يكون أكثر عرضة للإصابة بمرض الانفلونزا إذا كان لديه اشقاء أو شقيقات أكبر سناً منه.

وقال العلماء الذين أجروا الدراسة في كلية لندن الجامعية ومستشفى غريت اورموند ستريت إن احتمالات إصابة الرضع والأطفال الذين لديهم شقيق واحد أو شقيقة واحدة اكبر منهم بالإنفلونزا تزيد مرتين على احتمالاتها بين الأطفال الوحيدين في العائلة وثلاث مرات على احتمالاتها بين الأطفال الذين لديهم أكثر من شقيق أو شقيقة أكبر منهم.

ودعا العلماء إلى تلقيح الأشقاء والشقيقات الأكبر ضد المرض لأن الأطفال مصدر كبير لنشر عدوى الجهاز التنفسي ويمكن أن ينقلوها بسهولة الى اشقائهم أو شقيقاتهم الأصغر سناً والأضعف مقاومة.

ولكن اللقاحات لا تكون متاحة للأطفال دون سن الستة أشهر ولهذا من الضروري تشجيع العائلة على تلقيح الأطفال الأكبر من هذا العمر لتفادي نشر الفيروس منهم الى الأصغر.

ودرس الباحثون الملفات الصحية وسجلات الولادة للأطفال المولودين في اسكتلندا بين 2007 و2015 كلهم تقريباً أو زهاء 400 الف طفل. وكان أكثر من 1000 طفل من هؤلاء أُصيبوا بالإنفلونزا وأُدخلوا المستشفى بسببها.

وبالمقارنة مع الأطفال البكر كانت احتمالات الإصابة بالمرض تزيد مرتين بين الأطفال الذين لديهم شقيق واحد أو شقيقة واحدة أكبر منهم وازدادت احتمالات الاصابة إلى ثلاث مرات بين الأطفال الذين لديهم أكثر من شقيق أو شقيقة أكبر منهم.

كما كانت احتمالات الاصابة أعلى بين الأطفال في سن 6 أشهر الى 23 شهراً الذين لديهن اشقاء وشقيقات أكبر سناً ولكن علاقة الاصابة بالترتيب العمري كانت أضعف بكثير بين أطفال هذه الفئة

رابط مختصر

أضـف تـعـلـيق 0 تـعـلـيـقـات